منتديات لـ،،،ـــعة شقــاوهــ تــتمنـــه لــــك اجمــــل الاوقات
 
الرئيسيةمكتبة الصورس .و .جبحـثالتسجيلدخولاتصل بنا

شاطر | 
 

 البخل يهلك الإنسان ويدمر الأخلاق

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
الصياد
الأدارة
الأدارة
avatar

ذكر عدد الرسائل : 2599
العمر : 41
الأنجازات والأوسمة :
الجنسية :
العمل :
المزاج :
الهواية :
sms :


My SMS
نرحب بكم في منتدياتنا
منتديات حمص الأصيلة
أهلا وسهلا بكم


تاريخ التسجيل : 30/01/2008

مُساهمةموضوع: البخل يهلك الإنسان ويدمر الأخلاق   الجمعة 29 أغسطس 2008, 1:35 am


السلام عليكم ورحمة الله وبركاته



إن البخل أصل لنقائص كثيرة، ويدعو إلى خصال ذميمة، ولا يجتمع مع الإيمان،
بل من شأنه أن يهلك الإنسان ويدمر الأخلاق كما أنه دليل على سوء الظن بالله
عز وجل،وهو بما فيه من صفات ذميمة يُؤخر صاحبه في الدنيا والآخرة، ويبعده
عن صفات الأنبياء والصالحين، وقد يكون سبباً مباشراً للكثير من المشكلات
بين الزوجين.


فالبخيل محروم في الدنيا مؤاخذ في الآخرة، وهو مكروه من الله عز وجل مبغوض
من الناس، ومن هنا قال القائل: جود الرجل يحببه إلى أضداده، وبخله يبغضه
إلى أولاده..... ومُدحت امرأة عند رسول الله صلى الله عليه وسلم،
فقالوا: «صوّامة قوّامة، إلاّ أن فيها بخلاً... قال: «فما خيرها إذًا».


وقد ذم الله سبحانه وتعالى البخل في كثير من آيات الذكر الحكيم.. فقال تعالى:
«وَلا يَحْسَبَنَّ الَّذِينَ يَبْخَلُونَ بِمَا آتَاهُمُ اللَّهُ مِنْ فَضْلِهِ هُوَ خَيْراً لَهُمْ بَلْ هُوَ شَرٌّ لَهُمْ
سَيُطَوَّقُونَ مَا بَخِلُوا بِهِ يَوْمَ الْقِيَامَةِ.. آل عمران 180

وقد حثنا رسول الله صلى الله عليه وسلم على ذم البخل والابتعاد عنه وكان
من دعائه صلى الله عليه وسلم الاستعاذة من البخل كل صباح فيقول
«اللهم إنِّي أعوذُ بك من الهَمِّ والحَزَنِ،وأعوذ بك من العَجْزِ والكسَل، وأعوذ
بك من البُخْلِ والجبنِ،. رواه البخاري ومسلم .


وعن أنس بن مالك رضي الله عنه قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم:
« ثلاث مُهْلِكاتٌ: هَوَيً مُتَّبع، وشُحٌ مُطاع، وإعْجابُ المرء بنفسه» رواه الطبراني.


وقد ينتقل البخل إلى نوع آخر فيتحول من بخل الماديات إلى بخل المشاعر
والأحاسيس وقد يكون هذا النوع من البخل هو أشد إيذاءً وألما من البخل
المادي، وفى الحياة الزوجية يعتبر كرم المشاعر والماديات مفتاحا من
مفاتيح السعادة الزوجية والعكس صحيح....


فبخل المشاعر وشح الأحاسيس قد يكون مرضاً صامتاً يقضى على السعادة
الزوجية التي قد تترعرع وتزدهر في ظل الكلمة الطيبة وكرم المشاعر وتدفق
الأحاسيس الإيجابية التي لا يبخل كل من الأطراف أن يُشعرها للآخر....


وقد توصل علماء النفس إلى وجود غدة بالمخ مسؤولة عن إفراز هرمون
السعادة الذي يفرز من تلقاء نفسه إزاء سماع كلمات المحبة والمديح فـ لو
انتبه الزوج إلى تأثير عبارات التشجيع والمديح على نفسية زوجته وأثر ذلك
على أدائها ورضاها لما بخل عليها بكلامه الجميل وعباراته الرقيقة، والالتفات
إلى محاسنها والتركيز على رفع معنوياتها والتغزل في محاسنها وطهيها
وربما ثقافتها أو إيمانها...



ولو انتبهت الزوجة إلى أهمية المديح وعدم التركيز على السلبيات والشكر
والتقدير لزوجها والثناء على مشترياته وعلى أفعاله ومحاولة التركيز على
إيجابياته ومحاسنه...لرأت من زوجها المزيد من الاهتمام والتقدير.






درِّبْ نفسك على الجود والكرم وتعامل مع الرب الكريم الذي لا تضيع عنده

مثاقيل الذر، فعندك من النباهة والفطنة ما يخلصك من المعرة في الدنيا والآخرة.


منقووول بتصرف مع الأختصار

_________________

مدير منتديات حمص الأصلية




الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://l7h7.forum-motion.com
 
البخل يهلك الإنسان ويدمر الأخلاق
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
لسعة شقاوه :: القسم الاسلامي :: المكتبة الاسلامية-
انتقل الى: